أخبار منوعة

الفنانة السورية شكران مرتجى الكل ممثلين وما عاد في جمهور يتفرج !

نشرت الفنانة السورية شكران مرتجى في حسابها على انستغرام صورة كتبت عليها :

(بمناسبة اليوم العالمي للمسرح، كله عم يمثل ع كله الكل ممثلين وما عاد في جمهور يتفرج،
نمثل الفرح نمثل الإبتسامة نمثل الصداقة نمثل الإهتمام نمثل الحب نمثل الحياة و أكثرنا مـ.ـو تى).

و تابعت قائلة : (نمثل كل شيء إلا الحـ.ـزن فهو الحقيقة الوحيدة التي تمثلنا ، جميعنا ممتـ.ـلئ بالخـ.ـذ لان والنـ.ـكر ان والو حدة ،
نستمـ.ـيحك عذراً أبو خليل القباني سعد الله ونوس وكثر من مسرحيينا الكبار ولكنها وجهة نظري في الحياة).

شكران عاشت حياة مريـ.ـرة، بعدما اعترفت لزميلتها أمل عرفة خلال حلولها كضيفة على برنامجها،
أنها عانت من سخـ.ـر ية الناس بسبب شكل أنفها السابق، وانها غالبًا ما كانت تسمع كلمة “قبيـ.ـحة” من ألسنتهم،
وانها لم تتـ.ـعا ف بعد من آثـ.ـار ذلك الموضوع رغم تصالحه معه.

لها علاقات مع العديد من الفنانين والممثلين بالوسط الفني ، وتكاد تكون الممثلة السورية الأنشط في لبنان،
وحضرت حفل إطلاق ألبوم نوال الزغبي واللافت انها نشرت صورة بنفس الفستان الذي إرتدته في ذلك الحفل،

فهل تقصدت بأن كل ما رأيناه من صور جمعتها مع النجوم عبارة عن مسرحية مثلوا عليها بها دور الحب ؟
وان علاقاتهم ومشاعرهم نحوها ليست صادقة ؟

شكران موهبة مهمة وصاحبة قلب طيب ومحبّ لا شك ولا تستحق الحزن بل الفرح والنجاح.

و “مؤخرا” انفصلت الفنانة السورية شكران مرتجى عن زوجها النجم السوري علاء قاسم ،

و هذا الإنفـ.ـصال حصل قبل مدة ليست بالقصيرة،
لكن النجمين فضلا عدم الكشف عن ذلك للإعلام أو الإد لاء بأي تصريحات صحافية تخص ذلك.

و بحسب المعلومات فإن النجمين اتفقا على الانفـ.ـصال بكل ود و احترام متبادل، بعيدا عن أي مشاكل وأن ما يجمعهما هو علاقة احترام متبادل في الوقت الحالي.

و الجدير بالذكر أنه “مؤخرا : أعلنت النجمة السورية شكران مرتجى، في برنامج (قصة حلم) مع المذيعة اللبنانية رابعة الزيات،
تزوجت وانفصلت، لكنها لم تنجب طفلا، وقالت إنها تشعر بأن كل أطفال سوريا وفلسطين كأولادها.

خلال الحلقة بكت شكران مرتجى، حين جاء طفل سوري يعاني من أوضاع معيشية صعبة،
وحضنته وبكت بتأثر وقالت أن الأطفال جاؤوا إلى الحياة ليعيشوا حياة كريمة لا حياة شقاء عذاب.

كما قالت بأنها كانت تحلم بأن تصبح أماً وتحضن أطفالها بين يديها،
وتجد نفسها كأم بوجود أولاد أخواتها وكل أطفال الدول العربية خصوصاً أطفال سوريا وفلسطين.

وكانت شكران اعترفت أيضاً في إحدى المقابلات الصحافية بأنها حُرمت من الإنجاب كما النجمة اللبنانية إليسا،
وبأنها ضد تبني الأطفال لأن المجتمع العربي قاسٍ لا يحمل مثل هذه الفكرة.

Facebook Comments

مقالات ذات صلة