أخبار منوعة

مكسيم خليل و كاريس بشار في صورة على السرير (صورة)

انتشرت عبر مواقع التواصل الإجتماعي صورة للممثل مكسيم خليل يظهر فيها مع الممثلة كاريس بشار وهما يستلقيان على السرير. وأثارت الصورة جدلا بين المتابعين.

انتشرت هذه الصورة بين العاطلين عن العمل ويشكلون الأغلبية الساحقة من العرب إذا فهمنا أن الموظف الحكومي يدخل مكتبه ،
يسجل حضوراً ويجلس مع موبايله على وسائل التواصل الإجتماعي .

إذ حتى الآن لم تمنع كل المؤسسات الحكومية موظفينها من استخدام النت لغير العمل
ونلاحظ هذا جيداً من الموظفين الناشطين على صفحاتهم في الليل والنهار وفي أوقات الدوام.

و تعرض النجمين للشتائم من كل صوب ، وألفاظ سوقية لم نكن نعرف بها حتى وإن مشينا في أزقة الفقراء والمساكين.

كاريس نجمة محترمة جداً وملتزمة بكل تقاليد الشرق وكل الناس تعرف ذلك
وأي عقل غير عربي لكان نظر إلى الصورة بابتسامة أو سؤال: من أي عمل هذه الصورة؟

ومكسيم خليل الذي يكرهه البعض لموقفه السياسي ، لكن هل يعقل نتهم الرجل بما ليس فيه فيما يخص علاقاته الشخصية؟

مرة واحدة تسربت معلومات عنه تقول إنه على علاقة مع نجمة لبنانية وأنهما يعشقان بعضهما..
لكن لا إثبات على ذلك حتى الآن ودائماً كانت علاقته جيدة بزوجته.

ببساطة لأولئك العاطلين عن كل شيء إلا النميمة فهذه الصورة لقطة من مسلسل (لعنة الطين)
الذي عُرض للمرة الأولى العام 2010، أي منذ 9 أعوام، وحقق نجاحاً كبيراً آنذاك،

متى سيتوقف العرب عن إدانة الآخر، كاريس لديها عائلة ومن المعيب أن يتم التحدث عن كرامتها ،
لأنه لا منبر رسمي لها على الإنترنت لترد أو تنفي على كل التهم والشائعات.

إلا ان الصورة تم التقاطها بحسب موقع “الجرس” من مسلسل “لعنة الطين” الذي عرض للمرة الأولى عام 2010،
وحقق نجاحًا كبيرًا آنذاك، وليس هناك أي علاقة شخصية بين مكسيم وكاريس، سوى الزمالة المهنية واحترامهما المتبادل لبعضهما.

كما نشر مكسيم خليل​ صورة جديدة له ظهر من خلالها الى جانب عدد من أجهزة التلفاز القديمة، وذلك على حسابه الخاص على احد مواقع التواصل الاجتماعي.

وتحدّث مكسيم عن الأشياء القديمة التي تحمل في داخلنا قيمة مهمة، حيث انها تذكّرنا بجمال الأيام السابقة.

وعلّق مكسيم على الصورة قائلا: “الأشياء القديمة بتحمل جوانا قيمة وجدانية، ما فينك تمرق من جنبها من دون ما تقول شو حلوة هديك الأيام”.

Facebook Comments

مقالات ذات صلة